اختتمت فعاليات الملتقى الأول للبحث العلمي الذي نظمته عمادة البحث العلمي بجامعة أم القرى على مدى يومين بعقد ثلاث جلسات علمية نوقش خلالها  16 ورقة علمية، وذلك يوم الثلاثاء 21 /3 /1438هـ، بقاعة الملك عبدالعزيز المساندة بمقر الجامعة بالعابدية وقاعة الجوهرة بشطر الطالبات، حيث استهل المشاركين فعالياتهم بالجلسة العلمية الرابعة للملتقى والتي عقدت برئاسة وكيل الجامعة للفروع الدكتور عبد المجيد الغامدي، بعنوان “المجموعة البحثية وعلاقتها بالاقتصاد الوطني”، قدم خلالها الدكتور أسامة بن راشد العمري الرئيس التنفيذي لشركة وادي مكة للتقنية ورقة عمل بعنوان (وادي مكة: من البحث العلمي والابتكار إلى سوق العمل)، فيما جاءت ورقة العمل الثانية بعنوان (المجموعات البحثية بين المحلية والإقليمية والعالمية) للدكتورة طلحة بنت حسين فدعق، وتطرقت الدكتورة سمية بنت عزت آل شرف في ورقة العمل الثالثة التي تقدمت بها عن (دور الاقتصاد المعرفي والمجموعات البحثية “قراءة وصفية”)، واختتمت الجلسة بورقة عمل الدكتورة أغادير بنت سالم العيدروس عرضت خلالها استراتيجية تحقيق المسؤولية لتنشيط المشاريع البحثية في الجامعات السعودية كمحرك لتنمية الاقتصاد في ظل متطلبات الرؤية الوطنية.